أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / بيان مهم من المكتب السياسي للحزب

بيان مهم من المكتب السياسي للحزب

عقد المكتب السياسي لحزب الامة القومي اجتماعه الدوري يوم الاحد 4 ديسمبر 2016 واستعرض الاوضاع السياسية والاقتصادية التي تمر بها البلاد في هذه الظروف البالغة الخطورة والتعقيد.
** لقد جعل طغاة الانقاذ الحياة مستحيلة ساموا البلاد خسفاً وفساداً وأذاقوا الوطن الذل والعذاب ..اهدروا الموارد وخربوا العمران وأهلكوا العباد وهبطوا بالوطن أسفل سافلين .
** واذ يثمن المكتب السياسي لحزب الامة عالياً نضالات الشعب السوداني والتي ترتكز علي تاريخ ثر وخبرات وتجارب في الثورات وإسقاط الانظمة المتسلطة.
** واذْ يحيّ المجموعات الشبابية والتي تجلت جسارتها وعبقريتها في عصيان ٢٧ نوفمبر المجيد… علامة بارزة في درب النضال السياسي.
** وإذْ يتجلى مشهد عظيم قادته الجماهير وتوحدت فيه رؤي جميع قوي المعارضة المدنية والمسلحة أهدافاًواليات. وبأن الثورة السلمية بكامل أدواتها واستحقاقاتهها هي وسيلتها للتغيير.
1- فإن حزب الامة القومي يهيب بجماهيره رصْ الصفوف وحشدْ الجهود للانطلاق نحو الثورة والتغيير .
2- ويعلن دعمه للعمل المشترك بين كل مكونات المعارضة والفاعلين والنشطاء ترتيباً وتنسيقاً وعملاً .
3- ويناشد قوي نداء السودان ولأهمية مهام الفترة المقبلة إنجاز الترتيبات اللازمة وفق ماهو متفق عليه ومطلوب ووضع برنامج للتحرك إقليمياً ودولياً لشرح الموقف الداخلي ومحاصرة النظام وإكمال برنامج السياسات البديلة واعتماد الإطار الكامل للفترة الانتقالية .
4- ويقترح مؤتمر قومي جامعًْ لجميع السودانيين المعارضين يعقد خارج السودان يشمل الاحزاب السياسية والقوي المسلحة والمنطمات والاتحادات والنقابات والعمال والمزارعين والحركات النسوية والمجموعات الشبابية الناشطة والمهنيين والفئويين والتجمعات المطلبية والاحتجاجبة القومية والولائية والنازحين والطلاب وذلك للاتفاق الشامل حول ترتيبات الفترة الانتقالية .
5- ويخاطب الاتحاد الافريقي ومجلس السلم والامن الافريقي والآلية الافريقية رفيعة المستوى.. بأنّ مساعيكم العظيمة لحل المشكلة السودانية. ووقف الحرب اللعينة وتوصيل المساعدات الاغاثية للاجئين وتحقيق تحول ديمقراطي كامل .. أجهضتها حكومة الانقاذ .. وتنصلت من التزامها وتوقيعها لخريطة الطريق.. ولم ترغبْ ولم تملكْ الارادة لدفع الاستحقاقات المطلوبة.. وحزب الامة القومي وقوى نداء السودان وكافة قوى المعارضة يخطركم بأن الشعب قد مضى في خياراته الاخرى.
6- يشيد بالبيان المشترك الصادر من الترويكا والاتحاد الأوربي مستنكراً إعتقال القادة السياسين وإدانتهم مصادرة الصحف وأشْكالْ الرقابة علي النشاطات الحزبية والتأكيد علي حقْ المواطنين في التعبير السلمي.. و ينبهْ الي الهجمة القمعية المتوقعة علي أشْكالْ الإحتجاجات السلمية في الفترة المقبلة ..ويطالب المجتمع الدولي بحماية الشعب السوداني وحقه في التعبير السلمي.
7- يُحذر النظام من التمادي في إعتقال قادة الاحزاب والناشطين ويطالب بإطلاق سراحهم فوراً…ويُحذر من محاصرة النشاط الحزبي والشبابي .ومن محاولة قمع الاحتجاجات المدنية السلمية.
8- ويُعلن أن الانتفاضة كانت دائماً خياراً حاضراً في إرادة شعبنا وقواه الحية سعياً نحو الخلاص وإقتلاع هذا النظام الفاسد المستبد والذي تزداد كلُفة بقائه يوماً بعد يوم.. وإقامة دولة الوطن الذي يسع الجميع تحت ظل الحرية والديمقراطية والعدالة والسلام.
وسيظل حزب الامة القومي مع الجماهير حارساً لمشارع الحق ..خادماً للأمة وأملاً ومرتجي في لحظات الشدة والتكاتف.

المكتب السياسي
حزب الامة القومي

دار الأمة – أم درمان

٢٠١٦/١٢/٨

شاهد أيضاً

كلمة الإمام الصادق المهدي في مهرجان مناصرة القدس والحق الفلسطيني بدار الأمة القومي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه. أخواني وأخواتي، أبنائي ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »