أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / بيان من الحزب بولاية الخرطوم

بيان من الحزب بولاية الخرطوم

اتخذت السلطة الديكتاتورية في مصر قرارا بمنع الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الامة القومي من دخول القاهرة مقر إقامته إثر عودته من برلين ورئاسته لإجتماعات قوي نداء السودان بعد أن رفض الإنصياع لتدخل القاهرة في الشأن السوداني وبصفقة رديئة ودنيئة مع حكومة المؤتمر الوطني الشمولية..
زاء هذا نقول:
اننا في ولاية الخرطوم نقف خلفكم ونشد من إزركم ونعضد كل المواقف المتخذة من مؤسسات حزبنا في هذا الشأن.
ندين ونستكر وبأشد العبارات مثل هكذا تعامل مع قياداتنا التي بذلت وما زالت وستظل تبذل الجهد والوسع من اجل سلام دائم وديمقراطية مستدامة ووطن يسع الجميع في ظل دولة القانون والرعاية الاجتماعية.
سيتخذ حزبنا بالولاية ما يؤكد هذه المساعي وعمل اللقاءات الجماهيرية والوقفات ما يجعل هذا الحدث مغنما وتأكيدا بوحدة ووقوف جماهير حزبنا بالولاية خلف قيادتها.
نؤكد وقوفنا الداعم الكامل وبقوة لمخرجات اجتماعات باريس وبرلين الخاصة بالشأن السوداني.
حفظ الله قيادتنا وهي من غير ادني شك مرحب بها أينما حلت ونتمني لها اقامة طيبة في المكان الذي اختارته، ونقول كما جاء في التنزيل (إن الذي فرض عليك القرآن لرادك الي معاد).

الله اكبر ولله الحمد
حزب الامة القومي ولاية الخرطوم

شاهد أيضاً

في اجتماع الامانة العامة مع رؤساء الحزب بالولايات سارة نقد الله تُجّدد التزام الحزب بالنضال السلمي ومواجهة النظام والتمسك بنداء السودان

د. محمد المهدي حسن يُشدد علي الاهتمام بقضايا الزراعة وقضايا المواطن في الولايات رؤساء الأمة ...

تعليق واحد

  1. بسم ألله الرحمن الرحيم . من حقق إستغلال أمة لا ينكسر أبدا. وفق الله السيد صادق وادارة الحزب لتحقيق السلام والأمن والديموقراطية للشعب السوداني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »