أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / خطاب مفتوح من الإمام الصادق المهدي لرمز النضال عهد التميمي.

خطاب مفتوح من الإمام الصادق المهدي لرمز النضال عهد التميمي.

اليك أيتها الابنة الحبيبة وأنتِ في أصفادك ترمزين للحرية.
إن اسم عهد لها صفة:
فيجمع الاسم المعنيين معاً
عهد بأن جذوة الجهاد الفلسطيني رغم تخاذل البعض مشتعلة، وأن جيلاً جديداً يتسلم الرآية ويعد المجاهدين الماضيين بأن لتضحياتهم ثماراً مستمرة.
هنيئاً لك الانضمام لقائمة سمية ونسيبة في القديم ومهيرة وجميلة والفتاة الأمريكية التي رقدت لتدهسها آلة التدمير الصهيونية راشيل كوري.
السلام هو المطلوب في أرض السلام ولا سلام بلا عدالة.
ليس لنا عداء مع اليهود أهل الكتاب، بل هم يعتقدون أن الحركة الصهيونية حركة سياسية إمبريالية منطق التاريخ يقول إنها حتماً سوف تقبل الندية الفلسطينية في دولتين متعايشتين سلمياً، أو دولة واحدة ذات قوميتين متساويتين في حقوق المواطنة.
ربما أغرى التيه العربي الراهن، والدعم الغافل الأمريكي، القيادة الصهيونية الحالية أنها تستطيع الاستمرار في اغتصاب الحق الفلسطيني والعربي والإسلامي والمسيحي، وأن تحصن موقفها هذا بأسلوب الجيل الرابع للحروب، وهدفه تفكك الكيانات العربية.
استمرار هذا التيه ضد طبيعة الأشياء، وضد منطق التاريخ، وسوف تضع العناية الإلهية والإرادة الشعبية له حداً. هذا مضمون عهد وعهد.

وبالله التوفيق.

الصادق المهدي

3/1/2018م

شاهد أيضاً

رسالة الاثنين (الثالثة عشر) من الإمام الصادق المهدي

بسم الله الرحمن الرحيم حزب الامة القومي دائرة الاعلام رسالة الاثنين (الثالثة عشر) الإمام الصادق ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »