أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / كلمة الاستاذة سارة نقد الله الامينة العامة لحزب الامة القومي في ورشة مشاكل الاراضي وآثرها علي الامن والاستقرار في السودان 30 مايو 2017 – دار الامة

كلمة الاستاذة سارة نقد الله الامينة العامة لحزب الامة القومي في ورشة مشاكل الاراضي وآثرها علي الامن والاستقرار في السودان 30 مايو 2017 – دار الامة

الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله.. وبعد..

رمضان كريم .. تصوموا وتفطروا علي خير .. وتقبل الله الصيام والقيام وصالح الاعمال..

وشاكرين لكم تلبية دعوتنا .. ومقدرين جداً تكبدكم مشاق نهار رمضان للمشاركة في هذه الورشة المهمة.. ربنا يتقبل منكم.

أهمية الورشة:

جاءت من أهمية موضوعها، ومن تميز معدي ومقدمي الاوراق المعتبرة الذين بذلوا مجهود فكري ومعرفي فلهم التحية والشكر والتقدير، ومن الحضور النير المشارك فيها. كما أنها تاتي في إطار تزايد مشاكل الاراضي في ظل إهمال وعدم إكتراث الجهات الحكومية كأن الامر مقصود، فكان لابد من كشف سياسات النظام في هذا القطاع الحيوي، وتقديم معالجات لصالح المواطنين خاصة المتضررين من هذه السياسات.

أهداف الورشة :

التنبيه الي تفاقم إشكالات  الاراضي التي أصبحت مداخل للفساد والعنف والاقتتال والتهجير والافقار، والتي أثرت بصورة كبيرة علي الامن والاستقرار في بلادنا.

العمل علي بناء مداخل للعدالة الاجتماعية بإصلاح نظام الاراضي، وتشجيع الاستثمار  الاجنبي الذي يخلق فرص عمل وتنمية البنية التحتية والحد من الفقر وفق شراكات مثمرة مع المواطنين، واليآت حماية الاراضي، والمحافظة علي البيئة، وضمان حقوق المواطنين.  

تبني رؤي لتطوير التعامل مع الاراضي في التشريعات والاستراتيجيات والسياسات وحملات المناصرة والدعم لحسم قضايا ومشاكل الاراضي.

منطلقات الورشة:

هذه الورشة تأتي كأضافة نوعية للمجهودات التي بذلت حول قضايا الاراضي لا سيما مشروع مركز الايام للدراسات الثقافية والتنمية في 2012م و2014م ومشروع مبادرة الشفافية السودانية الذي عملت عليه المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً في مارس 2015م، ومشروع السياسات البديلة الذي عكفت عليه قوي نداء السودان منذ إكتوبر 2015م، ومجهودات جامعة الاحفاد للبنات، وحملة المؤتمر السوداني ( الارض لنا)، ومشروع تطوير رؤي حزب الامة القومي في قضايا الحوكمة والسلام.

والنتيجة الكلية لهذا العمل هو بلورة تصورات مشتركة لأفق تجاوز واقع النظام الحالي المأزوم الي رسم ملامح نظام جديد وسودان الغد الذي نريده.

موضوع الورشة:

قضية الاراضي في السودان علي الرغم من خطورتها الا أنها لم تجد الاهتمام الكافي الذي تستحقه. لذا تفجرت بسببها مئات النزاعات واعمال العنف وفي مناطق متفرقة في السودان وحدث تدهور بيئي وإنحسار في الغطاء النباتي وكثرت حالات البيع والنهب دون رقيب.

مشاكل الاراضي نتاج تراكم فشل وعجز النظام وسياساته وتراكم إشكالات التشريعات، من ناحية ثانية تزايد التنافس علي الارض والموارد الطبيعية، وتمثل الارض منع الثقافة والتراث والاعتزاز والولاء والانتماء، بالاضافة الي أن الارض أصبحت العنصر الرئيسي للاستثمار … لان تجارب التنمية والزراعة في حقبة زمنية كانت الارض معطاة وكان الناس في حالة إقتصادية ومعيشية متصاعدة.. لذلك كان إستهداف الناس في أعز ما يملكون (الارض).

قضية بهذا الحجم وهذه الخطورة بالضرورة تشكل لنا أجندة في المرحلة القادمة وتكون عامل وحدة للقوي السياسية والمجتمع المدني هي المدخل للعلاج والاصلاح والتغيير. وبالتالي نحن مثل هذه القضايا دائما نتناولها من منطلق قومي شامل لا مزايدة ولا إقصاء فيه.. لان القضية قضية وطن.

أوراق الورشة:

ستقدم في هذه الورشة خمس أوراق (ورقة مشاكل ملكية وإستخدام الاراضي الزراعية.. مشروع الجزيرة نموزجاً أعدها لنا الاستاذ صديق عبد الهادي وسيقدمها الاستاذ حسين سعد، وورقة التشريعات ودورها في نزاعات الاراضي يقدمها مولانا عبد الرحمن عبود، وورقة قضايا السدود والارض والمياه يقدمها الاستاذ الحسن هاشم، وورقة إصلاح نظام الاراضي كدخل للعدالة الاجتماعية يقدمها الحبيب الامام الصادق المهدي)، وثلاث إفادات حول (المراعي، وحول التعدين، وحول توطين الاجانب)، كما قصدنا أن نوزع عليكم في هذه الورشة تقرير المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً ورقة بعنوان “إستخدام وملكية الاراضي وتخصيصها في السودان.. تحديات الفساد وغياب الشفافية” للدكتور محي الدين التهامي طه الذي صدر في سبتمبر 2016م وذلك كمساهمة منهم لاثراء النقاش حول الموضوع.

نجدد ترحيبنا بكم .. وكل أملنا أن نخرج بتوصيات تساهم في حل مشاكل الارضي.

والسلام عليكم ورحمة الله..

شاهد أيضاً

بيان من الأمة القومي حول مقتل خمسة رعاة ذبحا على يد قوات رياك مشار بالنيل الأزرق

قامت مجموعة تابعة لقوات رياك مشار المتواجدة في معسكرات بالمناطق الغربية “بوط” من محلية التضامن ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »